عن عصر المحاكاة

عصر المحاكاة قروناً من الخبرة في العديد من المجالات التي اكتسبها أعضاء فريقنا والذين يتمتعون بمهارات عالية في تقنيات الصناعة الرابعة والفضاء ومجالات الصناعة الفضائية والدقة البصرية والسيارات والطب والمجالات الاستهلاكية.
“Simera” هي كلمة يونانية ومعناها “اليوم”، لأننا نؤمن بتحقيق الاستفادة القصوى من كل يوم وبتوجيه مواهبنا وخبراتنا الجماعية نحو غدٍ أفضل. كما تشير كلمة “Simera” إلى مصطلح “عصر المحاكاة”، حيث تصف أحد مجالات تركيزنا الأساسية: نمذجة التوئمة الرقمية الواقعية والمحاكاة.
اننا نستخدم تقنيات اليوم لغد أفضل بينما ندرك تمامًا أصالة ماضينا وقيمة البناء على تراثنا الراسخ وذلك لأن شركة عصر المحاكاة بنيت على أساس العلاقات القوية والنزاهة والسعي لتحقيق التميز الذي ينبض في أعماقنا، وهذا هو حجر الأساس في ثقافة شركتنا.

نحن منظمة تعتمد المنهجية الرشيقة في قابلية التغيير والتطور، ولدينا قدرة ريادية وجريئة في التكيف مع التغيرات السريعة والاقتصادية المتغيرة. نحن عقليتنا متفتحة عالمياً وقاعدة عملياتنا التشغيلية متوائمة باستمرار مع أفضل الممارسات العالمية والتقنيات الجديدة.

تستند رؤيتنا العالمية وقوتنا التشغيلية على الثقافة النابعة من البيئة المحيطة من العلاقات الداعمة وإتقاننا للعمل. نقوم باستمرار بتحديث عملياتنا الداخلية وقدراتنا الفنية لضمان أن الخدمات المقدمة لعملائنا هي من الطراز الأول. نحن رواد في مجال أنظمة المحاكاة الهندسية وإدارة البيانات ولكننا نعمل بمبدأ : “الموظفين أولاً”. قمنا بتجميع فريق استثنائي على مر السنين مع مهمة بسيطة : تحقيق أهداف استثنائية.

SIMERA Group

نحن نقدر معرفة الإنسان في عصر الآلة
تُواكب شركتنا البيئة الحاليّة من خلال التعلّم المستمر للمهارات الجديدة وتنفيذ التقنيات المتطوّرة، كما نساهم في تحفيز نمو أفرادنا وعملياتنا الداخلية لنُمكّن شركتنا أن تكون منظّمة ومرنة وقائمة على تقديم الخدمات. نحن نقوم بتطوير مشاريعك وكل ما هو حولك بالتعاون مع خبراء في نفس المجال ومع شركاء ومؤسسات خارجية حسب الضرورة لتلبية احتياجات عملائنا بفعالية وكفاءة.

نحن مختصون في تطوير الاقتصاد
نعمل مع أفراد ومنظمات على تنمية الأنظمة الاقتصادية، كما أن لدينا القدرة على تنفيذ أحدث الحلول والمنهجيات بشكلٍ فريد ومخصص لكل اقتصاد بشكل يتوائم مع احتياجاته. يحتوي فريق العمل لدينا على أشخاص مدرّبين عملوا في كل من الأنظمة الاقتصادية المتقدمة والنامية والأنظمة التقنية الأساسية الخاصة بهم، مما يوفر لنا خبرة شاملة وفهمًا عمليًا في كيفية إنجاز الأمور في سلاسل التوريد والهياكل التنظيمية.